محافظ الجيزة يفتتح المعرض الأول للتعليم الفني " بأيدينا نصنع المستقبل "
 

راشد يؤكد علي أهمية التعليم الفني لتحقيق أهداف التنمية

والمحافظ يثني علي المنتجات الطلابية ويؤكد علي دعمهم واثقال مهارتهم

في اطار احتفالات محافظة الجيزة بعيدها القومي 101 وتحت شعار بأيدينا نصنع المستقبل أفتتح اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة معرض التعليم الفنى الاول للمدارس التجارية والزراعية والصناعية والفندقية الذى يقام لأول مرة  بالمدرسة السعيدية الثانوية والذى يستمر لمدة 6 أيام وذلك بحضور الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفني .

اكد المحافظ علي أهمية دور التعليم الفني في إعداد وتأهيل الكوادر الفنية المدربة لسوق العمل الي جانب أهمية إقامة المعارض لعرض منتجات مدارس التعليم الفني وطرحها أمام المواطنين بأسعار أقتصادية .

وأثنى راشد على جميع المعروضات مؤكدًا على اهتمام محافظة الجيزة بالمنتجات الطلابية والعمل على إثقال المواهب المختلفة من أجل النهوض بها بما يؤدى إلى تنمية روح الابتكار والإبداع والقدرة التنافسية لدى الطلاب وإكسابهم مهارات ريادة الأعمال.

حث محافظ الجيزة الطلاب المشاركين في المعرض على الاستمرار في تلك الأعمال مؤكدًا تبنى الدولة وتشجيعها للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر وتبنى أفكار الطلاب والعمل على تطوير التعليم الفني لما له من دور فعال في توفير الأيدي العاملة التي يتطلبها سوق العمل وباعتبار التعليم الفني القاطرة نحو تحقيق أهداف التنمية .

وتفقد المحافظ  منتجات المعرض مشيدا بتنوعها وجودة المعروضات وأسعارها الاقتصادية التي تناسب أذواق ودخول المواطنين .

رافق محافظ الجيزة خلال افتتاحة المعرض اللواء تامر ابو النجا رئيس مدينة الجيزة وتيسير عبد الفتاح رئيس حي جنوب الجيزة و خالد حجازي مدير مديرية التربية والتعليم بالجيزة وقيادات المديرية وبحضور مئات من طلاب المدارس الفنية .

ومن جانبه اشار مدير مديرية التربية والتعليم بالجيزة ان المعرض مقام في الفترة من 29 فبراير وحتي 5 مارس ويشمل المعرض أقسام للخزف والملابس الجاهزة والتريكو والجلود وطباعة المنسوجات والخياطة  ونجارة الأثاث والفورفوجيه والمعادن والصناعات الزخرفية والغذائية والحلويات ومنتجات الالبان واقسام للتسويق

مصدر البيان :ادارة العلاقات العامة قسم الاعلام – محافظة الجيزة

تاريخ النشر :29 فبراير 2020
 
 

جميع حقوق الملكية محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري