وزراء التنمية المحلية والبيئة ومحافظ الجيزة يفتتحون محطة مناولة كرداسة
 

افتتحت  الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة واللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية واللواء أحمد راشد محافظ الجيزة المحطة الوسيطة بكرداسة على مساحة ٣٥٠٠ م٢ .

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن انشاء هذه المحطة يعد أحد نماذج التناغم في التعاون بين الشركاء لإنجاز العمل بما يخدم مصلحة المواطن حيث تم إنشاء هذه المحطة والتي تستوعب ٢٥٠٠ طن مخلفات و تم دعمها  بمعدات متحركة لنقل المخلفات من المحطة الوسيطة الى موقع التخلص النهائي بمقلب شبرامنت. 

وقال اللواء محمود شعراوي أن الهدف من المحطة أيضاً هو رفع كفاءة عمليات الجمع والنقل بما يعود بالنفع علي المواطنين بتلك المنطقة وبعض المناطق المحيطة بها .

واكد وزير التنمية المحلية  دعم الوزارة لجهود محافظة الجيزة لخدمة المواطنين  في كافة المشروعات التنموية  وعلي رأسها البنية الأساسية لمنظومة النظافة الجديدة من محطات وسيطة ثابته ومتحركة ومدافن صحية ورفع التراكمات الموجودة  بالإضافة الي مشروعات رصف ورفع كفاءة الطرق المحلية ومشروعات مياه الشرب والصرف الصحي لتلبية الاحتياجات العاجلة لمواطني المحافظة . 

ومن جانبه اكد محافظ الجيرة ان المحطة ستساهم في رفع كفاءة النظافة بمراكز ومدن كرداسة وأوسيم وحي بولاق الدكرور والقطاع الشمالي بحي الهرم والدقي والعجوزة .

مشيرا ان المحطة مزوده بميزان بسكول يسع الي 50 طن وتحتوي علي 6 باكيات لتجميع المخلفات بسعه 425 طن وباجمالي حوالي 2550طن.

واكد راشد ان محطه مناوله كرداسه سوف تساهم في تخفيف العب على محطتي مناوله المريوطية والوراق .

وأوضح  ان المحطة مجهزة بأنظمة إطفاء حريق ذاتي ومصممة بنظام تهوية طبيعي، كما  يمكنها استيعاب مشيرا أن مراكز ومدن كرداسة وأوسيم يخرج منهما يومياً ٧٠٠ طن مخلفات  .

واستمع الوزراء ومحافظ الجيزة  إلي شرح حول المشروع  والذي يهدف الي سرعة التخلص من المخلفات حفاظاً علي البيئة .

وذلك بحضور الاستاذ ابراهيم الشهاوي نائب المحافظ واللواء علاء بدران السكرتير العام وعدد من أعضاء مجلس النواب بينهم النائب سعيد حساسين عضو مجلس النواب ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب السلام الديمقراطي والمهندس علاء والي عضو مجلس النواب

  مصدر البيان : ادارة العلاقات العامة قسم الاعلام – محافظة الجيزة

تاريخ النشر : 15 فبراير 2020

 
 

جميع حقوق الملكية محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري