الثورة المضادة تفسد احتفالية رفع العلم و تكريم أسر الشهداء بالجيزة
 

·       الدكتور على عبد الرحمن محافظ الجيزة يصرح مهما قدمنا لأسر الشهداء الحقيقيين لن نوفيهم حقهم .

تسبب عدد من الأهالي الذين يريدون أن ينسبوا أنفسهم إلى شهداء ومصابي ثورة 25 يناير وبعض العناصر المندسة وغيرهم من أصحاب المطالب الفئوية في إفساد الاحتفالية التي أقامتها محافظة الجيزة يوم الاثنين الموافق 31 أكتوبر 2011 بمدينة الطلبة بحي العجوزة تحت شعار رفع علم من أجل مصر .

فؤجئ الدكتور علي عبد الرحمن محافظ الجيزة بعد رفع العلم فى حضور نائبيه اللوائين أسامة شمعة ومحمود عشماوى والقيادات التنفيذية للمحافظة والمستشار العسكرى العقيد عصام الشيخ أثناء حضوره الاحتفالية التي أقيمت بهدف إبراز قيمة الإنتماء وإعلاء مصلحة الوطن وفي نفس الوقت تكريم أسر شهداء ومصابي ثورة 25 يناير ببعض العناصر المندسة التي ظلت تهتف بهدف إفساد الاحتفالية وضياع الفرصة على أهالي الشهداء والمصابين أن يتلقوا التكريم اللائق بهم وإظهار المحافظة بمظهر غير لائق خاصة في وجود العديد من الشخصيات العامة .

أكد الدكتور علي عبد الرحمن على أننا مهما أعطينا شهداء الثورة فلن نستطيع أن نوفيهم حقهم لأنهم ضحوا بالغالي والنفيس من أجل إعلاء مصلحة الوطن وإحداث تغيير حقيقي يشعر به المواطنون وقد قدمت هذه الأسر أبناءها قربانا لهذه الثورة المجيدة .

كانت المحافظة قد تلقت العديد من المكالمات التليفونية من أهالي الشهداء والمصابين لإبداء أسفهم على الأحداث التي وقعت مؤكدين أن هذه العناصر لا يعرفوا عنها شئ ولا يمتوا إليهم بصلة .

وأكد أسر الشهداء أنهم يقدرون المجهودات التي يقوم بها الدكتور علي عبد الرحمن محافظ الجيزة لتكريم أسر الشهداء ومنها سفر 27 من أسر الشهداء لأداء فريضة الحج هذا العام على نفقة المحافظة .

المصدر : إدارة العلاقات العامة قسم الاعلام – محافظة الجيزة

تاريخ النشر : 31 أكتوبر 2011

 

Copyright©Giza portal- www.giza.gov.eg