برافو اهالى كرداسة اعادوا تأهيل مركز شرطة كرداسه ويشاركوا فى بناء المدارس بالجهود الذاتيه
 

·        فى خطوه مهمة تؤكد عودة شعار الشرطة فى خدمة الشعب والشرطة والشعب ايد واحدة نجح اهالى كرداسة وبالجهود الذاتية  فى اعادة تأهيل مركز شرطة كرداسه بعد تجديده من جراء الأحداث الاخيرة وذلك بالجهود الذاتية .

وكشف أهالى مركز ومدينة كرداسه - خلال  استضافة محافظة الجيزة لهم امس بحضورالدكتور على عبد الرحمن محافظ الجيزة و اللواء / عابدين يوسف مساعد وزير الداخليه مدير أمن الجيزة و القيادات التنفيذيه و الأمنيه و القوات المسلحة بديوان عام المحافظة بمناسبة عودة الشرطة إلى المركز مرة أخرى- بحاجتهم الماسة الى عودة الامن والامان للشارع المصرى لحماية انفسهم واولادهم وممتلكاتهم

 وقال الدكتور على عبد الرحمن خلال اللقاء الذى  استمر نحو 3 ساعات  انه سيتم أول أكتوبر  المقبل إفتتاح مركز شرطة كرداسه بعد تجديده من جراء الأحداث الاخيرة أثناء ثورة 25 يناير مشيراً إلى أنه يتم حالياً إنهاء بعض التجهيزات و التشطيبات النهائية حتى يكون جاهزاً للإفتتاح بحيث يعمل بكامل قوته لخدمة الشعب و نشر الأمن و الأمان .

 واشاد المحافظ عن مبادرة من المحافظة لأهالى كرداسه بسرعة إنشاء المدارس التى يقوم الأهالى بالتبرع بالأراضى المقامة عليها و متابعة ذلك أما هيئة الأبنية التعليمية و أيضاً مشاركة الأهالى فى بناء المدارس التى تقوم المحافظة بإنشائها وإعطائهم الرسومات الهندسية لمتابعة التنفيذ بحيث يكون دور هيئة الأبنية التعليمية هو الإشراف على التنفيذ

وتعهد المحافظ أمام الأهالى بوضع كل هذه الطلبات موضع الإهتمام و إنها تقع على رأس أولوياته ووضع جدول زمنى للإنتهاء منها .

إلا أنه طالب الأهالى بالإنتظار لأن بعض هذه المطالب يجتاج إلى وقت.

و أعلن المحافظ عن إهتمام الحكومة بإستكمال المشروعات التى توقف تنفيذها داخل المحافظة خاصه التى وصلت نسبة الانجاز بها إلى 90% و ان المحافظة تقوم حالياً بإعداد حصر شامل عن هذه المشروعات لأرساله إلى رئاسه مجلس الوزراء لتوفير التمويل اللازم له .

و طالب الاهالى خلال اللقاء من القيادات المحليه توفير الخدمات بقرى المدينة و التى تعانى من الاهمال الشديد على حد قولهم و أيضاً إستكمال تنفيذ المشروعات و التى توقف العمل بها منذ سنوات و على رأسها مشروعات مياة الشرب و الصرف الصحى .

 وطالبوا بأنشاء العديد من المدارس بقرى المدينة التى تعانى من كثافة شديدة فى الفصول وأيضاً تشديد الرقابة على المخابز و توفير وسائل النقل العام بسبب ندرة المواصلات كما أعرب الاهالى عن معاناتهم من إنتشار البلطجية و القمامة بالشوارع و الطرق و كثرة التعديات على أملاك الدوله على جانبى مصرف اللبينى و إختلاط مياة الشرب و الصرف الصحى ورى الأراضى الزراعية بمياة الصرف .

و قد طالب الاهالى الموافقة على دخول التيار الكهربائى لقرى المدينة الواقعة داخل الحيز العمرانى و مواجهة مافيا تجار الاسمدة و سائقى الميكروباصات .

المصدر : إدارة العلاقات العامة قسم الإعلام – محافظة الجيزة

تاريخ النشر : 21 سبتمبر 2011

 

Copyright©Giza portal- www.giza.gov.eg